الرئيس تبون: احتياطي الصرف يقدر حاليا ب57 مليار دولار

 أفاد رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، ليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة بأن احتياطي الصرف الجزائري يقدر حاليا ب57 مليار دولار.

وفي مداخلة ألقاها خلال إشرافه على افتتاح "الندوة الوطنية حول الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي من أجل اقتصاد جديد"، وصف الرئيس تبون الوضع المالي للبلاد ب"القابل للتحمل" رغم كونه "صعبا" بدليل وجود 57 مليار دولار كاحتياطيات للصرف و وجود متاحات بنكية لفائدة الاستثمار ب1900 مليار دج و توقع تسجيل عائدات نفطية ب24 مليار دولار مع نهاية السنة الجارية.

و كشف عن امكانية تخصيص ما يتراوح بين 10 و 12 مليار دولار من احتياطات الصرف هذه السنة لفائدة تمويل الاستثمار.

و كانت احتياطات الصرف تقدر ب 62 مليار دولار مطلع السنة الجارية.

 

و أشار السيد تبون الى اعداد ميزانية 2020 على أساس سعر مرجعي لبرميل النفط ب30 دولارا في الوقت الذي يتراوح فيه متوسط سعر النفط حاليا حول 44 دولارا، ما يعطي أريحية في تمويل الميزانية.

وجدد الرئيس تبون رفضه للجوء الى الاستدانة الخارجية مهما كانت قائلا: "أرفض اللجوء لصندوق النقد و البنك الدولي رفضا تاما و أرفض حتى الاستدانة لدى دول صديقة و شقيقة...هكذا سيادتنا ستبقى كاملة".

 

فيديوهات

  • لقاء خاص مع وزير الإتصال و الناطق الرسمي بإسم الحكومة
  • Ammar Belhimer : il faut renforcer le lien entre une mobilisation sociale et populaire permanente avec la représentation politique
  • وزير الاتصال،الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر ضيف الصباح على امواج الاذاعة الوطنية
  • وزير الإتصال: نحضر قوانين تعمل على تنظيم قطاع الإعلام
  • وزير الاتصال: "المواقف الرافضة لتنظيم الرئاسيات لا تخدم مصلحة الجزائر"
  • رابحي: رئاسيات 12 ديسمبر عهد جديد من الأمل والتطور في كنف الديمقراطية
  • رابحي: "الرئاسيات المقبلة موعد حاسم في تاريخ الجزائر "
  • وزير الإتصال: الجيش أحبط مخططات دنيئة ضد الجزائر
  • وكالة الانباء الجزائرية تطلق قناة اخبارية على "الواب