الدبلوماسي ووزير الشؤون الخارجية الأسبق لخضر الابراهيمي: "الجزائر لعبت أدوارا تاريخية في استتباب السلم"

أكد الدبلوماسي ووزير الشؤون الخارجية الأسبق لخضر الابراهيمي مساء الاثنين 22 اكتوبر 2018 ، أن الجزائر لعبت "أدوارا  تاريخية جد هامة" من اجل استتباب السلم و الأمن في العالم.

بالموازاة مع حفل تسليم جائزة رئيس الجمهورية للصحفي المحترف بمناسبة اليوم الوطني للصحافة و التي جرت بحضور أعضاء من الحكومة، قال السيد الابراهيمي "لقد  لعبت الجزائر حقا أدوارا تاريخية جد هامة من اجل استتباب السلم و الامن في العالم".

وفي هذا الإطار، أضاف الدبلوماسي ووزير الشؤون الخارجية الأسبق لخضر الابراهيمي، أن رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة قد حقق العديد من الانجازات و تألق حينما كان وزيرا للشؤون الخارجية  خلال السبعينيات من القرن الماضي خلال ترأسه للجمعية العامة للأمم المتحدة التي مكنت من انضمام الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات الى منظمة الامم المتحدة و  اقصاء الممثلين عن جنوب افريقيا التابعين لنظام الابارتيد منها.

وأكد السيد الابراهيمي قائلا ان "مواقف السيد عبد العزيز بوتفليقة و مواقف الجزائر عديدة و مشرفة".

وفي مخاطبته للصحفيين، قال الدبلوماسي انه يتوجب عليهم ان يكونوا في مستوى المسؤولية التي اسندت لهم بما يخدم مصالح البلد و العالم سواء في الحاضر والمستقبل، مشيدا برئيس الجمهورية بعد اعتماد هذا اليوم يوما وطنيا للصحافة.