اختتام فعاليات مسابقة "تاج القرأن الكريم" في طبعتها الثامنة بإعلان أسماء الفائزين

اختتمت ليلة الجمعة إلى السبت بقصر المعارض الصنوبر البحري (الجزائر العاصمة) فعاليات الطبعة الثامنة  لمسابقة "تاج القران الكريم"، التي تنظمها المؤسسة الوطنية للتلفزيون (قناة القرآن الكريم) بالإعلان عن أسماء الفائزين في جو طبعه الإيمان والمنافسة الشريفة.
وتنافس في الليلة الأخيرة من هذه المسابقة القرآنية ستة طلبة من حفاظ كتاب الله الكريم (3 ذكور، 3 إناث)، وعادت المرتبة الأولى في فئة الإناث إلى الطالبة أحلام نهوازي من ولاية سطيف، وإلى عبد الله بن دادة من ولاية البليدة عن فئة الذكور. وحل في المرتبة الثانية كل من الطالبة سهيلة سهيب من ولاية المسيلة، و قادة دريدي من معسكر. أما المرتبة الثالثة فعادت لكل من هاجر بوسفسطاس من سطيف وهشام الداوي من ورقلة. وتتمثل الجوائز في مبلغ مالي بقيمة 250 مليون سنتيم وعمرة لشخصين وجهاز حاسوب محمول بالنسبة للفائزين بالمرتبة الأولى، وبقيمة 150 مليون سنتيم وعمرة لشخصين وحاسوب محمول لأصحاب المرتبة الثانية، وكذا مبلغ مالي بقيمة 50 مليون سنتيم وعمرة لشخصين وحاسوب محمول لأصحاب المرتبة الثالثة.
وحضر الحفل الختامي للمسابقة كل من وزير الشؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، ووزير الاتصال، جمال كعوان، ورئيس المجلس الأعلى الإسلامي، أبو عبد الله غلام الله، والمدير العام للمؤسسة الوطنية التلفزيون، توفيق خلادي وممثلين عن الزواياوكان ضيف شرف البرايم النهائي الشيخ خليل القاضي وهو من زاوية سيدي يحيا للزواوى ببجاية الغريقة. كما تخلله تقديم المنشد عبد الوهاب بلبل بعض القصائد في الإنشاد.